الرئيسية / الترافع / جمعية جسور : ملتقى النساء المغربيات، ذات الوضع الاستشاري لدى الأمم المتحدة

جمعية جسور : ملتقى النساء المغربيات، ذات الوضع الاستشاري لدى الأمم المتحدة

نظمت جمعية جسور  ملتقى النساء المغربيات، ذات الوضع الاستشاري لدى الأمم المتحدة للمرة الثانية لقاء موازي على هامش الدورة 29 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف حول موضوع: العنف ضد المرأة في منطقة الساحل و شمال أفريقياوذلك يوم الخميس 18 يونيو 2015 بالقاعة 26 بمقر الأمم المتحدة بجنيف.
وقد عرف هذا اللقاء حضور مكثف من مختلف منظمات و هيئات دولية من سويسرا، إيطاليا، ألمانيا، فرنسا، الكامرون، وهيئات وطنية.
وقد تكلفت السيدة راضية العراقي عضو مؤسس لجمعية جسور ملتقى النساء المغربيات بتسيير الجلسة المتضمنة لثلاث مداخلات كالتالي:
·       العنف ضد المرأة في منطقة الساحل و شمال أفريقيا: التحديات و الحقائق أميمة عاشور، رئيسة جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات.
·       “العنف ضد المرأة: تهديد للسلام، و عقبة أمام التنمية المستدامة” نائبة رئيس لجنة وضع المرأة / أفريقيا.
·       “وجهة نظر: حول اللاجئات الماليات والنازحات في: مخيمات تندوف، نساء تباري باري بالنيجر و مبيرا بموريطانيا” أومو سال سيك، رئيسة بلدية كوندا – مالي-. 
وبعد نقاش مستفيض لكل مضامين المداخلات الجد الهامة من طرف الحضور خلص إلى مايلي:
§       الحث على إشراك النساء في البحث عن الحلول واتخاذ القرارات و تمكينهن من الإنحراط الفعلي في الهيئات التقريرية
§       العمل على تطبيق الاتفاقيات و المواثيق الدولية التي تناهض كل أشكال العنف ضد المرأة: الجسدي والنفسي والجنسي والاقتصادي داخل الأسرة، و في مكان العمل و الفضاءات العمومية.
§       مناشدة المجتمع الدولي وهيئات الأمم المتحدة لإدانة انتهاكات حقوق المرأة في منطقة الساحل وشمال أفريقيا، بما في ذلك مخيمات تندوف والعمل على إيجاد حل فوري و ملموس لإحصاء هذه الفئة من السكان و تحسين وضعيتهن.
و قد شهد اللقاء في نهايته تدخلات استفزازية من طرف انفصاليتين الغرض منها عرقلت اللقاء دون أن يؤثر ذلك على نجاحه، و قد قام وفد الجمعية قام بإخبار المسؤولين بمجلس حقوق الإنسان عن هذه التجاوزات.

 

عن Fouad

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*