الرئيسية / الترافع / شغيلة جمعية علاج أمراض القلب عند الأطفال تحتج على تأخر أجورها

شغيلة جمعية علاج أمراض القلب عند الأطفال تحتج على تأخر أجورها

وجهت شغيلة الجمعية الخيرية لعلاج أمراض القلب عند الأطفال رسالة مطلبية إلى السلطات العمومية والمدير الإقليمي للشغل، لأجل توفير حلول عاجلة لمشكلتهم، بسبب تأخر إدارة الجمعية عن صرف مستحقاتهم المالية، بعد تنظيم وقفات احتجاج للفت الانتباه إلى وضعيتهم.

قال عصام الغزواني، الكاتب العام لعمال ومستخدمي شغيلة الجمعية الخيرية لعلاج أمراض القلب عند الأطفال، في تصريح لـ”المغربية”، إن موظفي الجمعية يعانون مشاكل متنوعة بسبب تأخر أداء أجورهم منذ 4 أشهر الماضية، إلى جانب وجودهم في وضعية مبهمة، في ظل عدم فتح حوار معهم حول الموضوع، في حين لديهم التزامات عائلية واجتماعية واقتصادية. وذكر عصام أن الموظفين المتضررين يشكون، أيضا، عدم أداء اشتراكاتهم لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتلك المتعلقة بالتغطية الصحية الأساسية، فيما تخصم نسبة اشتراكهم الشهرية من أجورهم، كما هو مشار إليه في ورقة أدائهم. وأضاف أن الجمعية مازالت تفتح أبوابها لاستقبال المرضى، دون إجرائها لأي عملية جراحية، مبينا أن الموظفين يشكون ضغوطات نفسية موازاة مع حركتهم المطلبية لتسوية وضعيتهم القانونية والمالية داخل الجمعية. وذكر أن مستخدمي الجمعية يطالبون بفتح حوار حول القضايا والمشاكل، مع توضيح أسباب الوضعية المالية، فيما يرون أن الجمعية كانت تتوفر على عائدات مالية من قيمة العمليات الجراحية التي كانت تجريها. من جهته، عزا الدكتور جنان، رئيس الجمعية، في تصريح لـ”المغربية”، التأخر في أداء أجور موظفيها إلى “الصعوبة المالية، بسبب بلوغ قيمة الديون المتراكمة عليها 27 مليون درهم، كقروض الموردين للحصول على المستلزمات الطبية، التي يجري استهلاكها في العمليات الجراحة لعلاج أمراض القلب وتشوهات القلب عند المرضى”. وذكر جنان أن الجمعية توقفت عن أداء أنشطتها بسبب صعوباتها المالية، ولم يعد في مقدورها أداء مصاريف الموظفين، كما تعجز عن الاستمرار في جراحة القلب، خلافا لما كان عليه الأمر منذ 10 سنوات. وقال جنان إن “الجمعية تستحق مد العون إليها، لتجاوز ضائقتها المالية”، مشيرا إلى أنها أجرت 3 آلاف و20 عملية جراحية على القلب، 70 في المائة لمرضى لا يتوفرون على أي تغطية صحية، و30 في المائة فقط هم يتوفرون على تأمين صحي، سواء خصوصي أو عام. واستدل جنان على المشاكل المالية الجمعية بخفض عدد موظفيها من 120 إلى 80 الموجودين حاليا.

عزيزة غلام
http://www.almaghribia.ma

عن ratiba

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*