الرئيسية / المستجدات / التنمية / أيام تحسيسية حول خطورة استعمال أقراص المنومات والمهدئات خارج النطاق الطبي

أيام تحسيسية حول خطورة استعمال أقراص المنومات والمهدئات خارج النطاق الطبي

نظمت المديرية الجهوية لوزارة الصحة، أول أمس الأربعاء، بالقاعة الشرفية بالداخلة، أياما تحسيسية حول أقراص المنومات والمهدئات المستعملة خارج النطاق الطبي، تحت شعار”استعمال المنومات والمهدئات خارج النطاق الطبي دمار للأجيال”. وحضر هذا اللقاء التحسيسي، المنظم بشراكة مع ولاية جهة وادي الذهب الكويرة، والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب السيد لامين بنعمر، والمديرة الجهوية للصحة ورؤساء المجالس المنتخبة والسلطات المحلية والأمنية والمجتمع المدني

بهذه المناسبة، أعلن مدير المستشفى الجهوي عن تنظيم حملة تحسيسية تمتد على مدى يومين تستهدف المجتمع المدني خصوصا الفئة الشابة المستهدفة والسجن المحلي، مضيفا أن هذه الحملة ستجوب كورنيش الداخلة للتواصل المباشر مع الساكنة بشراكة مع جمعيات المجتمع المدني للحد من تفشي هذه الظاهرة.

وأكد على مدى خطورة هذه المواد السامة ومضاعفاتها وتأثيراتها السلبية والجانبية على صحة مستعمليها، مشددا على أن محاربة ومكافحة هذه الآفة مسؤولية الجميع. وأشار إلى أن هذه الظاهرة التي تواصل انتشارها بشكل غير مسبوق رغم المجهودات المبذولة التي تقوم بها الأجهزة الأمنية في محاربة هذه الآفة، لكنها تظل غير كافية، وكذا غياب التنسيق بين المتدخلين، مقارنة مع تضخم حجم الظاهرة وتوسع مساحة انتشارها والفئة المستهدفة منها وخطورة وقوة وشراسة مروجي وتجار هذه السموم. من جهته أبرز ممثل الأمن الوطني بالإقليم، مدى انفتاح المديرية العامة للأمن الوطني على محيطها المجتمعي، وذلك في إطار التشارك مع فعاليات المجتمع المدني من أجل محاربة التعاطي للمخدرات وخاصة حبوب الهلوسة . وشدد على الدور المنوط برجال الأمن الوطني في حماية الفرد من نفسه وحماية المجتمع من إدمانه وأيضا التصدي بكل حزم لمروجي الأقراص المهلوسة وغيرها من أصناف المخدرات التي تؤدي إلى تفكك المجتمع وتهديد الأمن العام برمته.

http://www.almaghribia.ma

عن ratiba

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*