الرئيسية / المستجدات / الاقتصاد الاجتماعي / اختيار المغرب من اجل استقبال فرع المعهد الأفريقي للتنمية

اختيار المغرب من اجل استقبال فرع المعهد الأفريقي للتنمية

استجواب مع لحسن أشيبان
 أمين صندوق المال بالشبكة المغربية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني و منشط مرافق للقطب   

هل يمكنك أن تمدنا بتعريف للمعهد الأفريقي للتنمية؟

المعهد الأفريقي للتنمية عبارة عن منظمة غير حكومية خاضعة للقانون السويسري، أنشأ سنة 1964 من أجل تقديم المساعدة للبلدان الأفريقية التي حصلت مؤخرا على استقلالها بهدف تكوين أطرها في مجال مقاربات التنمية ولديها أربعة معاهد جهوية:

• المعهد الأفريقي للتنمية إفريقيا الوسطى الفرانكفونية الموجود بدوالا – الكامرون؛

• المعهد  الأفريقي للتنمية إفريقيا الغربية الانكلوفونية الموجود ب بويا – الكامرون؛

• المعهد الأفريقي للتنمية إفريقيا الغربية والساحل الفرانكفوني الموجود بواكادوكو – بوركينا فاسو؛

• المعهد  الأفريقي للتنمية إفريقيا الشرقية الانكلوفونية الموجود بكابوي – زامبيا.

 ومؤخرا، المعهد الأفريقي للتنمية للشمال الفرنسي الانجليزي الموجود بسلا – المغرب، يقوم هذا المعهد بأنشطة من أجل تنمية متكاملة تشاركية مستدامة للساكنة القروية والحضرية ويشارك في مسلسل التنمية المحلية.

يتوفر المعهد الأفريقي للتنمية على فريق متعدد الاختصاصات يتمثل في 60 مكونا / باحثا مؤهلين بشكل جد عالي، خبراء خارجيين، موظف إداري وتقني ذو تجربة وشبكة معلوماتية متطورة للتواصل والإعلام.

يعمل المعهد الأفريقي للتنمية بتعاون مع منظمات غير حكومية وحكومية ودولية ويقوم  بدور المراقب لدى مركز الدراسات للمعرفة الذاتية والمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة والمنظمة العالمية للتغذية ومنظمة العمل الدولية ومنظمة الاتحاد الأفريقي واليونسكو واليونيسيف.

يعتبر المعهد الأفريقي للتنمية وكالة لتنفيذ العديد من البرامج الجهوية للبنك الدولي والبنك الأفريقي للتنمية ومنظمة الصحة العالمية.

لأية أسباب تم اختيار المغرب لاستضافة خامس معهد للتنمية الإفريقية؟

 التغطية لم تشمل شمال أفريقيا، لكنها ستتم ولأول مرة ابتداء من يوم 6 ماي 2012. وقد جاء هذا الاقتراح من قبل الشبكة المغربية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني في أعقاب اللقاء المنعقد من أجل تأسيس الشبكة الأفريقية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني. قلنا لم لا يتم إنشاء معهد أفريقي للتنمية بشمال أفريقيا؟  خصوصا وانه تقرر منح الإقامة للشبكة الأفريقية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني (أنشأ سنة 2010 على هامش اللقاء الأفريقي الذي انعقد بالمهدية بالمغرب. )

   ما هي الاستراتيجيات التي تم وضعها وما هي مساهمتها في الاقتصاد الاجتماعي التضامني المغربي؟ 

 هدفنا لا يكمن في تكوين أطر أكاديمية، بل في تلبية احتياجات تكوينية محددة بالنسبة للاقتصاد الاجتماعي والتضامني. نحن لا نمنح شواهد، لكننا نحاول الاستجابة لاحتياجات جد محددة للعاملين بالميدان في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، يتعلق الأمر مثلا بتكوين مسيري التعاونيات، فالتكوينات ستشمل على حد سواء التسويق وإنجاز مشاريع التمويل وأحيانا الإدارة.

ونلاحظ حاليا أن هناك أطر ومنتخبون يشتغلون  في هذا المجال، لكنهم ليسوا على علم بكل ما يحدث، لذا قمنا بإحداث وحدات بسيطة سيستفيدون منها، ونريد أيضا نسخ المشاريع الناجحة والنجاحات التي تم تحقيقها في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني ومن ثم تطويرها ونقلها للآخرين. والمعهد الأفريقي للتنمية سيكون بمثابة مكان لرسملة هذه التجارب.

عن Fouad